حماية البيئة قيمة اسلامية

Regular price LE 113.00

يتفق العلماء في الوقت الحاضر على أن مفهوم البيئة هو ذلك الإطار الذي يعيش فيه الإنسان، والذي يحتوي على التربة والماء والهواء وما يتضمنه كل عنصر من هذه العناصر الثلاثة من مكونات وكائنات تنبض بالحياة، وما يسود هذا الإطار من مظاهر شتى من طقس ومناخ ورياح وأمطار وجاذبية ومغناطيسية... إلخ، ومن علاقات متبادلة بين هذه العناصر. ولعلنا نتذكر الآن مقولة أحد الفلاسفة البيئيين المعاصرين: «اجعل فلسفتك في الحياة أن الأرض مركبة النجاة، وعلينا جميعًا أن نصونها». والأرض ليست لهذا الجيل فقط، بل هي له ولمن بعده من أجيال، في إطار ما يسمى بـ «التنمية المستدامة»، ومن ثمّ لابد له من المحافظة عليها نظيفة صالحة للعيش فيها، والاستفادة من عناصرها وخيراتها. ولقد يختلف الناس من حيث اتجاهاتهم نحو البيئة، فهناك من ينظر إلى الطبيعة نظرة فنية جمالية للاستمتاع بها، وهناك من يتمتع بالحس الإنساني تجاه الطبيعة مع مكوناتها من «الحيوانات والنباتات»، وهناك من يضع الإنسان والطبيعة على قدم المساواة، ويعارض أي استغلال لها، ويعمل على حماية وصيانة الحياة البرية. إن التوفيق بين هذه الاتجاهات صعبٌ، حيث تثور هنا عدة أسئلة أو تساؤلات: - كيف يمكن استغلال الموارد الطبيعية لمصلحة الإنسان، مع الحفاظ عليها من التدهور، تطبيقًا لشريعتنا الإسلامية؟! - كيف يمكن الإبقاء على الطبيعة بما حباها المولى سبحانه من جمال وبهجة ورونق، على الرغم مما تتعرض له من تغيرات مستمرة بفعل الضغط البشري؟ - وهل للإنسان المسلم من دور فيما يقع للبيئة العالمية من اختلال: (احتباس حراري، تغيرات مناخية، ثقب الأوزون)؟ هذه الأسئلة أو التساؤلات وغيرها سوف تجد إجاباتها بين دفتي هذا الكتاب العلمي القيِّم. اسم المؤلف :- حسن احمد شحاته سنة النشر :- 2015

الدارالمصرية اللبنانية

Specification List

Vendor
الدارالمصرية اللبنانية
Label
Content